آخر الأخبار :

الحصيلة النهائية لليوم الاكثر دموية منذ انطلاق مسيرات العودة وكسر الحصار في قطاع غزة 61 قتيلا مدنياً من بينهم خمسة أطفال و1697 مصاباً مدنياً، من بينهم 288 طفلاً و70 امرأة و12 صحفياً و3 مسعفين

منذ ساعات صباح أمس الموافق 14/5/2018، وحتى اللحظة، قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي 61 مدنياً فلسطينياً من بينهم خمسة اطفال، احداهم طفلة ومعاق حركيا، فيما اصا 1697 مدنياً آخر بجراح، من بينهم 288 طفلاً و70 امرأة، و12 صحفياً، و3 مسعفين. وذلك بعدما توافد مئات الآلاف من المدنيين الفلسطينيين، من بينهم شيوخ ونساء وأطفال إلى منطقة الشريط الحدودي مع اسرائيل، شرق وشمال القطاع، تلبية لدعوة الهيئة الوطنية العليا للعودة وكسر الحصار للمشاركة في المسيرة الكبرى.
ولازال المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان يحقق في ملابسات مقتل 17 مواطناً آخرين، من بينهم طفلان، في منطقة المقبرة الشرقية، شرق جباليا، وهي منطقة لم تكن ضمن نقاط التظاهر المعلنة، حيث وصلوا جميعا في نفس التوقيت لمستشفيات الشمال، وجميعهم مصابين بأعيرة نارية في الجزء العلوي من الجسم.
وبذلك يرتفع عدد القتلى المدنيين منذ 30/3/2018 وحتى اللحظة إلى 84 قتيلا، من بينهم 11 طفلاً، وصحفيان، وثلاثة من ذوي الاحتياجات الخاصة، فيما ارتفعت اعداد الجرحى إلى 5061 مدنيا، من بينهم 855 طفلا، 157 امرأة، 51 صحفياً، و28 مسعفاً.
تؤكد التحقيقات والمشاهدات الميدانية لباحثي المركز على:
المسيرات كانت سلمية بالكامل، ولم يشاهد الباحثون أي مظاهر مسلحة، على الرغم من حالة الغضب العارمة والاندفاع في صفوف المشاركين، الذين توافدوا بمئات الآلاف.
حضور ومشاركة عالية جدا من عائلات بمن فيهم النساء والاطفال.
تواجد مكثف وغير مسبوق لقوات الاحتلال على طول الشريط وفي المواقع العسكرية المحيطة بالمنطقة، واستخدام مكثف للطيران.

إطلاق الاعيرة النارية والغاز بكثافة غير معهودة سواءً من الطائرات او من جنود الاحتلال المتمركزين خلف الشريط، او المواقع العسكرية، لم يسلم احد من استنشاق الغاز، بما فيهم طواقم المركز العاملة في الميدان.
استهداف مباشر ومتعمد لسيارات الإسعاف، ولطواقمها الطبية، وللنقاط الطبية، ومنعهم من التقدم باتجاه المصابين، وايقاع إصابات في صفوفهم.
استهداف الطواقم الصحفية بشكل مباشر، وايقاع إصابات في صفوفهم.
إطلاق النار استهدف الاجزاء العليا من الجسم، عشرات الإصابات في الرأس والصدر، وهناك العديد من الحالات الحرجة، والمرشحة للوفاة.
وقتلى احداث يوم الاثنين هم:
محافظة الشمال
1. مصعب يوسف ابراهيم ابو ليلة، 28 عاماً، سكان الشيخ رضوان، اصيب بشظية عيار ناري في الظهر واستقرت في اسفل القلب وادت الى النزيف.
2. . محمد اشرف محمد ابو ستة، 25 عاماً سكان بيت حانون، اصيب بعيار ناري في الصدر.

3. محمد حسني النجار، 33 عاماً سكان جباليا، اصيب بعيار ناري في الصدر.

4. سعدي سعيد فهمي ابو صلاح، 16 عاماً سكان بيت حانون، اصيب بعيار ناري في البطن.

الاصابات:



276 منهم، من بينهم 50 طفل و10 نساء

محافظة غزة
1. علاء أنور أحمد الخطيب، 27 عاما، واصيب بعيار ناري في الرأس

2. أحمد ماجد قاسم عطا الله، 27 عاما، واصيب بعيار ناري بالفخذ الأيمن أدى لقطع الشريان الرئيسي

3. زايد محمد حسن عمر( العمارين )22 عاما، اصيب بعيار ناري بالصدر

4. أحمد زهير حامد الشوا 23 عاما، أصيب بعيار ناري في الصدر

5. طاهر أحمد ماضي، 24 عاما، اصيب بعيار ناري في العنق

6. فضل محمد عطا الحبشي 34 عاما، أصيب عيار ناري في العنق

7. سامر نائل عوني الشوا، 22 عاماً، أصيب بعيار ناري في البطن

8. محمود وائل محمود جندية، 19 عاما، أصيب بعيار ناري في الصدر

9. يزن إبراهيم محمد الطوباسي، 23 عاما، اصيب بعيار ناري في العين اليمنى

10. عماد محمد خليل النفار، 24 عاما، أصيب بشظايا عيار ناري بالكتف الايسر والعنق والظهر

11. طلال عادل ابراهيم مطر، 16 عاما، أصيب بعيار ناري بالراس
الاصابات
650 من بينهم 21 امرأة و125 طفلا، و 7 صحفيين و2 مسعفين.
محافظة الوسطى
1. وصال عزات الشيخ خليل، 14 عاماً من سكان المغازي، اصيبت بعيار ناري في الرأس.

2. محمود يحيى عبد الوهاب حسين، 24 عاماً من سكان البريج، اصيب بعيار ناري في البطن

3. احمد عبد الله عبد الله العديني، 37 عاماً من سكان دير البلح، اصيب بعيار ناري في البطن.

4. مختار كامل سالم ابو خماش، 23، عاما من سكان دير البلح، أصيب بعيار ناري في الصدر .

5. محمد سمير محمد ادويدار، 29 عاماً من سكان النصيرات، أصيب بعيار ناري في البطن .

6. عز الدين موسى محمد السماك، 14 عاماً من سكان البريج، واصيب بعيار ناري في البطن

7. عبد الرحمن سامي عقل ابو مطر، 18عاماً من سكان النصيرات، اصيب بعيار ناري في الرأس.
الاصابات:
300، من بينهم 22 امرأة و56 طفلا، ومسعف وصحفي.
محافظة خان يونس
1. أنس حمدان سالم قديح، 21 عاما من عبسان الكبيرة، وأصيب بعيار ناري في الصدر

2. عبيدة سالم عبد ربه فرحانة، 30 عاما من بني سهيلا، وأصيب بعيار وأأعيار ناري الصدر

3. بلال احمد صالح ابو دقة، 26 عاما من عبسان الكبيرة، وأصيب بعيار ناري في الرأس

4. جهاد مفيد عبد المنعم الفرا، 30 عاما من القرارة، وأصيب بعيار ناري في الصدر

5. فادي حسن سلمان ابو سلمي (ابو صلاح)، 30 عاما من عبسان الكبيرة، أصيب بعيار ناري في الصدر، وهو مبتور الساقين في قصف اسرائيلي سابق.

6. عز الدين نهرو سلمان العويطي، 24 عاما، من معن، أصيب بعيار ناري في الرأس

7. عبد السلام يوسف عبد الرحمن عبد الوهاب، 39 عاما من السطر الغربي، أصيب بعيار ناري في الراس

8. احمد محمد ابراهيم حمدان، 28 عاما، حي الامل، عيار ناري في الصدر

9. احمد عادل موسى الشاعر، 16 عامان قيزان النجار، أصيب بعيار ناري في الصدر

10. محمود رباح عليان ابو معمر، 28 عاما من معن، أصيب بعيار ناري في الرأس

11. كامل جهاد كامل مهنا، 20 عاما من القرارة، أصيب بعيار ناري في الرأس

12. محمود صابر حمد أبو طعيمة، 20 عاما من عبسان الجديدة، أصيب بعيار ناري في الرأس

13. محمود سليمان ابراهيم عقل، 33 عام من عبسان الكبيرة، أصيب في الركبة اليمنى + الفخذ الايسر

14. محمد حسن مصطفى العبادلة، 25 عاما من القرارة، أصيب في الصدر

15. احمد سالم عليان الجرف، 24 عاما من عبسان الجديدة، أصيب بعيار ناري فيالحوض

16. محمد عبد الرحمن علي مقداد، 28 عاما من عبسان الكبيرة، أصيب بعيار ناري في الرأس
الاصابات:
361 من بينهم 43 طفل و 16 امرأة و3 صحفيين.
محافظة رفح
1. معتصم فوزي محمد أبو لولي، 20 عاماً، وأصيب بعيار ناري هشم مؤخرة رأسه.

2. محمد محمود عبد المعطي عبد العال، 39 عاماً، أصيب بعيار ناري في الصدر.

3. أحمد فوزي كامل التتر، 28 عاماً، أصيب بعيار ناري في الكتف والظهر.

4. علي محمد أحمد خفاجه، 21 عاماً، وأصيب بعيار ناري في الرأس.
الإصابات
110، بينهم 14 طفل، وامرأة واحدة، وصحفي.
المركز الفلسطيني يستنكر تلك الجرائم، واذ يحذر من الاستمرار في استخدام القوة المفرطة باتجاه المدنيين الفلسطينيين، فإنه:
يؤكد على أن استمرار إسرائيل في نهجها هذا مخالف لميثاق روما الأساسي الخاص بالمحكمة الجنائية الدولية واتفاقية جنيف الرابعة ويشكل ما تمارسه جرائم حرب. وعليه، يدعو المركز، المدعية العامة لـلمحكمة الجنائية الدولية إلى فتح تحقيق رسمي في هذه الجرائم، وصولا إلى ملاحقة ومحاسبة كل من تورط في إصدار القرارات في جيش الاحتلال بالمستوى السياسي والأمني ومن نفذها.

· ويدعو المركز إلى إرسال مراقبين دوليين من المنظمات الأممية، إلى قطاع غزة، للتأكد من السلمية الكاملة للتظاهرات، وإذا لم يسمح لهم من الاحتلال بالوصول إلى غزة، يمكنهم المراقبة حتى من الجانب الإسرائيلي من الحدود.

· المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان وإذ يدين بشدة هذه الجريمة الجديدة التي اقترفتها قوات الاحتلال الإسرائيلي، فإنه يرى أنها نتيجة لإفلات إسرائيل من العقاب وما تتمتع به بفضل الولايات المتحدة من حصانة ما يشجع قواتها على اقتراف الجرائم بقرار رسمي من أعلى المستويات العسكرية والسياسية.

· كما يؤكد المركز أن الأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة عليها التزام قانوني بموجب المادة الأولى من الاتفاقية والتي تتعهد بموجبها بأن تحترم الاتفاقية وأن تكفل احترامها في جميع الأحوال، كذلك التزاماتها الواردة في المادة 146 من الاتفاقية بملاحقة المتهمين باقتراف مخالفات جسيمة للاتفاقية.

· ويدعو المركز سويسرا بصفتها الدولة المودعة لديها الاتفاقية أن تدعو الأطراف السامية المتعاقدة لعقد اجتماع وضمان احترام إسرائيل للاتفاقية، علماً بأن هذه الانتهاكات تعد جرائم حرب وفقاً للمادة 147 من اتفاقية جنيف الرابعة لحماية المدنيين وبموجب البروتوكول الإضافي الأول للاتفاقية في ضمان حق الحماية للمدنيين الفلسطينيين في الأراضي المحتلة.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://www.pn-news.net/news8417.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.