عباس للإحتلال:ارسلوا إلينا ضابطا برتبة متدنية نسلمه مفاتيح السلطة       دحلان : الأسير الفلسطيني هو ' أيوب ' القضية       دحلان : الأسير الفلسطيني هو ' أيوب ' القضية       محادثات بين السلطة وحماس حول المصالحة اليوم       بعد وفاة الشيخ عرسان سليمان..إتصالات لضبط الوضع بعين الحلوة       بعد وفاة الشيخ عرسان سليمان..إتصالات لضبط الوضع بعين الحلوة       أسير في سجون الاحتلال يرزق بمولودة أسماها حرية       استخبارات العدو .. المواجهة القادمة في غزة ستكون غير مسبوقة       بيان صادر عن جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية حول وفاة الشيخ عرسان       بدء مرحلة كسر العظام بين السلطة والعدو الصيهوني       
       
 

Untitled-1
 
 

بوابة الأخبار الرئيسية

 
    
 

 

Untitled-1
 
 

بقلم: رئيس التحرير

 
    

الكاتب: admin

 ياسر قشلق // ويبقى الأمل

 

 

Untitled-1
 
 

الساعة

 
    
 

 

Untitled-1
 
 

البوابة الخاصة بنا

 
    
 

 

Untitled-1
 
 

خاص بالإدارة

 
    

الإدارة

كلمة المرور

 

 

Untitled-1
 
 

إعلان مميز

 
    

 

 

Untitled-1
 
 

 
    


بحث متقدم
 

 

Untitled-1
 
 

إعلان مميز

 
    

 

 

Untitled-1
 
 

إعلان مميز

 
    

 

 

Untitled-1
 
 

إعلان مميز

 
    

 

 

Untitled-1
 
 

لائحة الزيارات

 
     المتواجدون حالياً :5
من الزوار : 5 
عدد الزيارات : 2490811
عدد الزيارات اليوم : 603
أكثر عدد زيارات كان : 108316
في تاريخ : 11 /02 /2014
 

 



شبكة الأخبار الفلسطينية » الأخبار » أخبار المخيمات


تجري لجنة المتابعة الفلسطنية في مخيم عين الحلوة اتصالات مكثفة مع قيادة جمعية المشاريع الاسلامية للتنسيق والحفاظ على الهدوء والاستقرار في المخيم بعد الاعلان رسمياً عن وفاة مسؤولها الشيخ عرسان سليمان.


تجري لجنة المتابعة الفلسطنية في مخيم عين الحلوة اتصالات مكثفة مع قيادة جمعية المشاريع الاسلامية للتنسيق والحفاظ على الهدوء والاستقرار في المخيم بعد الاعلان رسمياً عن وفاة مسؤولها الشيخ عرسان سليمان.


بعد الاعلان عن وفاة الشيخ عرسان سليمان أصدرت جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية البيان التالي:


أكدت مصادر فلسطينية لـ "صدى البلد"، ان القوى الوطنية والاسلامية في عين الحلوة اتفقت على تعزيز دور ومهام القوة الامنية المشتركة، وشكلت "لجنة ثلاثية" من اجل وضع تصور لعديدها ومهامها على ان ترفعها في غضون يومين الى ممثلي اللجنة السياسية لقوى والفصائل الفلسطينية الموحدة في لبنان لدرسها واقرارها بهدف ضبط الوضع الامني في اعقاب الاحداث الامنية التي شهدها مخيما عين الحلوة والمية ومية وحماية المبادرة الفلسطينية التي اطلقت لحماية المخيمات والحفاظ على العلاقات الفلسطينية اللبنانية في ظل التوتير
السياسي والامني.


أعادت الأحداث الأمنية المتنقلة من مخيم المية ومية الى مخيم عين الحلوة الوضع الأمني في مخيمات صيدا الى الواجهة، وسط تنامي المخاوف من ارتفاع وتيرة هذه الأحداث واتساع رقعة استهدافاتها ، خاصة وان العديد من الملفات الداخلية فلسطينيا والمحلية لبنانيا والخارجية اقليميا تتداخل في الساحة الفلسطينية في منطقة صيدا وتحديدا في مخيم عين الحلوة، الأمر الذي سيسرع على ما يبدو وتيرة وضع المبادرة الفلسطينية الموحدة موضع التطبيق العملاني.


يستمرّ التوتر في مخيم عين الحلوة، إثر اغتيال مسؤول جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية «الاحباش» في صيدا الشيخ عرسان سليمان. وفي السياق، أكّدت مصادر فلسطينية لـ»الجمهورية» أنّ هناك خيوطاً تدل على أنّ الفاعل هو من جماعة «جند الشام» ويتلقى الأوامر من بلال بدر. وأعلنت عن التنسيق بين الدولة اللبنانية والفصائل الفلسطينية و»الاحباش» للكشف قريباً عن هويته، تمهيداً لتسليمه الى القضاء اللبناني.


تعليقا على محاولة اغتيال الشيخ عرسان سليمان قال  القيادي في حركة فتح العميد محمود عيسى "اللينو " :


ما زالت الحقوق المدنية والإجتماعية للاجئين الفلسطينيين في لبنان تتوالى فصولها بين إقرارها والتمنّع عنها بحجج وهمية، وهي فزاعة «التوطين»... وهذه الفزاعة لا تغني عن إقرار أبسط الحقوق التي يُمكن أن يتمتع بها كل مواطن في أي بلد آخر، مما زاد المعاناة للفلسطينيين يوم بعد آخر.


أقدم مسلحٌ مقنع داخل مخيّم عين الحلوة قرابة الساعة السابعة مساء على اطلاق النار بغزارة على مسؤول جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية (الاحباش) في عين الحلوة الشيخ عرسان سليمان وأصابه برصاصات عدة، احداها في الرأس. ونقل في حالة الخطر الى مستشفى حمود الجامعي في صيدا، وكان لافتاً ان غالبية المواقع والوسائل الاعلامية تحدثت فورا عن وفاته قبل اعلان رسمي من ادارة المستشفى حيث كان سليمان يخضع لعملية جراحية في الرأس لاسئتصال الرصاصة من رأسه .


ما زالت الحقوق المدنية والإجتماعية للاجئين الفلسطينيين في لبنان تتوالى فصولها بين إقرارها والتمنّع عنها بحجج وهمية، وهي فزاعة «التوطين»... وهذه الفزاعة لا تغني عن إقرار أبسط الحقوق التي يُمكن أن يتمتع بها كل مواطن في أي بلد آخر، مما زاد المعاناة للفلسطينيين يوم بعد آخر.


شيع في مخيم عيم الحلوة قائد كتائب "العودة" أحمد رشيد واشقاؤه رشيد وخالد، اضافة الى حسن مشعل الذين قتلوا في المعارك التي دارت منذ يومين في مخيم المية ومية، مع مجموعة "أنصار الله" بقيادة جمال سليمان.


أفادت مصادر ميدانية "لبنان 24" عن اغتيال مسؤول "جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية" (الأحباش) بصيدا الشيخ عرسان سليمان اثر اطلاق نار بمخيم عين الحلوة.


أكد العميد محمود عيسى، الملقب بـ"اللينو"، أن دور القيادي محمد دحلان، عضو اللجنة المركزي لحركة فتح، في مخيم الميّة وميّة، إغاثي إنساني، وليس له علاقة بالأحداث التي وقعت أمس، مشيرا إلى أن مشكلة قديمة حول النفوذ والسلطة وراء الاشتباكات.


اشتباكات في مخيم المية ومية تسفر عن 8 قتلى وما يزيد عن 15 جريحاً - فيديو+ تغطية وصور


جمعية نبع: طالت يد الغدر أحد زملائنا في جمعية عمل تنموي بلا حدود - نبع الشهيد المظلوم المأسوف على شبابه "طارق أحمد الصفدي"، أثناء قيامه بواجبه الإنساني في مخيم المية و مية تجاه العائلات المهمشة من اللاجئين من سوريا. و إننا في جمعية عمل تنموي بلا حدود - نبع اذ ندين و نستنكر هذا العمل الجبان و اللا إنساني الذي أودى بحياة العديد من الأبرياء و منهم شهيدنا المظلوم "طارق أحمد الصفدي" الذي لم يألُ جهداً في خدمة أهله في المخيمات و خارجها.


أفاد مراسل "لبنان 24" في الجنوب عن استمرار الاحتجاجات وقطع الطرقات استنكاراً لما جرى في مخيم المية ومية.


ذكرت مصادر للمعارضة السورية أن قصفا عنيفا وغير مسبوق شهده مخيم اليرموك، ليل الأحد الاثنين، بعد سقوط العشرات من الصواريخ والقذائف على المنطقة الواقعة بين ساحة الريجة وجامع الوسيم ما أدى لدمار هائل بالأبنية السكنية، وذلك بعد سيطرة القوات الحكومية على مدينة يبرود الاستراتيجية بريف دمشق.


لازالت يد الغدر تجول وتصول في مخيم عين الحلوة، فقد أطلق مجهولون النار على العميد جميل زيدان الضابط في جهاز الأمن الوطني الفلسطيني - مخيمات لبنان، مساء اليوم عند الشارع الفوقاني في منطقة الرأس الأحمر.


اتخذ الجيش البناني قرارا بتشديد اجراءاته الامنية عند مداخل مخيم عين الحلوة، في خطوة احترازية، في وقت لا تخفي مصادر رسمية استياءها الشديد من عدم تسليم بعض المطلوبين "الخطيرين"، فيما تواصلت اللقاءات الفلسطينية من اجل تحصين المخيمات سياسيا وأمنيا مع مخاوف متزايدة من زجها في اتون الصراعات اللبنانية.


علم موقع NOW من مصادر في مخيم عين الحلوة، أنّ "توفيق طه، المطلوب من الأجهزة الأمنيّة بتهم عدة من بينها الإرهاب، استنهض خلايا إسلاميّة متشددة، تضم أكثر من مئة وخمسين شخصاً في المخيم، وذلك بعد اعتراف القيادي في كتائب عبد الله عزام نعيم عباس بضلوعه ومجموعته بأعمال إرهابيّة".


عاد مخيم عين الحلوة الى الواجهة الامنية بعد اعترافات الشيخ عمر الاطرش لجهة علاقته بأحد المتشدّدين الذي يحمل فكر "القاعدة" والموجود في المخيم نعيم عباس.


استيقظ سكان الشارع الفوقاني وحي الصفصاف في مخيم عين الحلوة على عملية اغتيال أودت بحياة الشاب الفلسطيني وسام أبو الكل. في جريمة لم تعرف اسبابها ولا الجهة التي نفذتها حتى هذه اللحظات. حصلت الجريمة الساعة السابعة صباحا في عين الحلوة في الشارع الفوقاني عند مفرق السوق الفوقاني.


اعتبر الصحفي اليساري الإسرائيلي جدعون ليفي، إسرائيل بأنها الدولة التي تتحمل مسؤولية ما يجري في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في سوريا، وذلك من خلال مسؤوليتها التاريخية عن مصير سكان المخيم وغيرهم من اللاجئين الذين طردوا أو اضطروا للفرار من أراضيهم الأصلية بسبب الاحتلال.


لم تعد هناك زاوية في مخيمات اللاجئين بالضفة الغربية الا وتتكدس فيها أكوام النفايات التي تنبعث رائحتها في كل حدب وصوب جراء تواصل اضراب العاملين في وكالة الغوث "الاونروا" لاكثر من 50 يوما مما ينذر بكارثة بيئية في المنطقة.


تم العثور على رفاة ادمية في حي الطيرة في مخيم عين الحلوة رجحت مصادر فلسطينية انها تعود لاحد الشهداء ابان الاجتياح الاسرائيلي للبنان عام 1982.


لفت الناطق الاعلامي بإسم عصبة الأنصار أبو شريف عقل، الى "اننا لا ننفي ان توفيق طه ينتمي الى تنظيم "كتائب عبدالله عزام"، لكن الكتائب تتقسم الى سرايا منها سرية مسماة بسرية "زياد الجراح" وهذه السرية لها مهمة واحدة وهي اطلاق صواريخ الى اسرائيل، لذلك توفيق طه لا يوجد له اي عمل امني داخل لبنان".


و نحن على ابواب التحضير للاوراق الامتحانات الرسمية , تفاجأت من احد الطلاب يعدد لي الرسوم المطلوبة من طلاب البكالوريا الثانية في مدرسة بيسان الثانوية التابعة للانروا , و هي 50 الف ليرة لبنانية , مفصلة حسب المدرسة 45 الف ليرة تقديم طلب رسمي لوزارة التربية و 5 الآف ثمن بطاقة مدرسية .


استشهد أربعة لاجئين فلسطينيين الجمعة جراء تواصل عمليات القصف والحصار على المخيمات الفلسطينية في سوريا، وخاصة مخيم اليرموك.


اتفقت الفصائل الوطنية والاسلامية الـ 14 ولجنة المصالحة من جهة ووفد من المسلحين الفلسطينيين من داخل المخيم من جهة أخرى على ادخال المعونات إلى مخيم اليرموك اليوم السبت من جهة شارع راما في مدخل المخيم.


في اجواء من الحزن شيع اهالي مخيم عين الحلوة والدة القيادي "الفتحاوي" قائد "كتائب شهداء الاقصى" اللواء منير المقدح الحاجة زهر مصطفى ورد زوجة الحاج حسين خليل المقدح "ابو خليل" التي توفيت ليل امس وقد انطلق موكب التشييع ظهرا من من مسجد" النور" في عين الحلوة بعد ان صلي على جثمانها الطاهر، ووريث الثرى في مقبرة عين الحلوة القديمة في درب السيم.




الصفحات
1 
23 > >>


 

 

 

        
       

لنشر أخباركم أو لمراسلة شبكة الأخبار الفلسطينية عبر البريد الإلكتروني : news@pn-news.com

المواد والأخبار المنشورة , أو التعليقات تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو وكالات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف شبكة الأخبار الفلسطينية